السابق
التالي
Slider

جديدنا:

  • سارعوا بالتسجيل في دوراتنا القادمة عن بعد عبر الواتساب والتلجرام: دورات الرقية المطورة والطب البديل (5 مستويات) الآن عبر الواتساب والتلجرام ستنطلق قريبا.. اضغط هنا للتفاصيل.
  • يمكننا تشخيص حالتك وعمل جلسات الرقية الشرعية عن بعد: اضغط هنا للمزيد…
  • تم إضافة دورات جديدة ولله الحمد: نقدم أكثر من 70 دورة في مجال الطب البديل والتنمية البشرية اضغط هنا للمزيد…

جلسات استشارية وتدريب وتطوير عن بعد – كوتشنج


الكوتشنج:

ما تعريف الكوتشنج؟

يُعرف الكوتشنج على أنه عملية تشاركية بين المستفيد والكوتش لإثارة الأفكار والتفكير الإبداعي وصولاً إلى تعزيز الإمكانات الشخصية والمهنية لأقصى درجاتها، وهذا هو الأمر الضروري خاصة في ظل بيئة محيطة بنا تتسم بعدم الثبات والتعقيد، والكوتش يرى أن كل عميل يكمن بداخله جانب إبداعي لم يكتشف بعد وأنه مفعم بالمواهب بل ومتكامل، فيساعده في رقيه وتقدمه، وتساعد هذه الطريقة عملاءنا على تحسين نظرتهم المستقبلية تجاه حياتهم المهنية والخاصة مع تطوير مهاراتهم القيادية وتحرير طاقاتهم الكامنة.



من هم أساتذة الكوتشنج في الأكاديمية الدولية؟

د. عماد النهار – تخصص طب بديل ورقية شرعية.

د. إيمان إسماعيل – داعية واستشارية أسرية.

أ. عبير الفخري – داعية واستشارية أسرية ومدربة حياة كوتشنج معتمدة.

أ. أميرة محمد – أخصائية نفسية.



كيف يستطيع الكوتش مساعدتي؟

جلسات الكوتشنج تختلف من شخص لآخر بناءً على الهدف المطلوب تحقيقه والعديد من الجوانب الأخرى. كل كوتش سيقيم هذي الجوانب المختلفة ويختار الطريقة المثلى لمساعدتك، يتلقى الكوتش المعتمد تدريب خاص مكثف يتعلم من خلاله المنهجيات الصحيحة للكوتشنج والطرق المناسبة لمعالجة كل حالة ممكن مواجهتها، نقدم لك هنا خطوات جلسات الكوتشنج بشكل مختصر ومبسط لكي تأخذ فكرة عن كيف يمكن أن يساعدك.

التعرف عليك:

هدف الكوتش أولاً هو الإستماع لك بإنصات، معرفة ما يكون هدفك ما تريد الوصول له وما استطعت الوصول له للآن. ما هي المخاوف والتحديات التي تواجهك. إذا كنت لا تعرف ما تريد في أي من هذه الأسئلة لا تقلق لأن الكوتش مدرب أن يسألك أسئلة متخخصة تهدف إلى أن تساعدك في معرفة الجواب.

مساعدتك في العثور على إجابتك:

الكوتش الخاص بك سوف يساعدك على فهم جميع جوانب الهدف الذي تحاول تحقيقه، الكوتش سيقوم بسؤالك الكثير من الأسئلة في شتى جوانب الهدف الذي ترغب في تحقيقه حيث إجابتك على كل سؤال توفر قطعة من اللغز الذي تحاول إكماله، تحقيق هدفك هو اللغز الذي تحاول حله بينما إجاباتك هي الطريق إلى هذا الحل، هدف المدرب الخاص بك هو توجيهك ومساعدتك على العثور على هذا الطريق.

مساعدك على بناء خطتك:

بما أنك والكوتش قد حصلتم على فكرة عن مشكلتك وما هو مطلوب لتحقيق هدفك، سيقوم الكوتش بمساعدتك على بناء خطة تهدف للوصول لهدفك وحل اللغز، الكوتش سيساعدك باختيار خطة مصممة خصيصا لك بحيث تتناسب مع رغباتك، الإطار الزمني الخاص بك، قدراتك وإمكانياتك.

مساعدتك على التحسن خطوة بخطوة:

هدف الكوتش هو مساعدتك على تحقيق هدفك وليس فقط توفير الحل لك، وبالتالي فإن الكوتش عادةً ينصح بجلسات كوتشنج متعددة لمساعدتك على تحقيق هدفك خطوة بخطوة، وهذا سوف يدفعك للعمل على تحقيق هدفك أكثر من لو تركت بمفردك، سيقوم الكوتش بالتحقق من إتمامك للأهداف المتفقة بينكم في الجلسة السابقة ومساعدتك إن واجهت صعوبات خلال إكمالك لها خطوة بخطوة، الكوتش الخاص بك سوف يقوم بتوجيهك لتحقيق هدفك بمشيئة الله تعالى.



الكوتشنج المهني:

الكوتشنج الوظيفي يهدف إلى رفع وعي المستفيد بـنفسه (رغباته، ميوله، قدراته، نمط التعلم المناسب…)، التخصصات والوظائف المتوفرة، وتمكينه من اتخاذ القرار المناسب عن خياراته المستقبلية.

نحن نعلم أن هناك الكثير من الطلبة والأفراد يواجهون بعض التحديات في تحديد واختيار التخصص أو الوظيفة المناسبة وهذا يعود إلى قلة برامج التوجيه الوظيفي، عدم وجود مشرف وظيفي في مدارس التعليم العام، وزيادة وتنوع التخصصات والجامعات، التعليم الجامعي والمستقبل المهني من أهم الخطوات التي يخطوها الفرد لأنها اللبنة الاولى التي يُبني عليها أمورا كثيرة: منها نوع العمل، بيئة العمل وغيرها.

من خلال جلوسنا مع مجموعة كبيرة من الطلاب عبر جلسات الكوتشنج المهني أو الوظيفي لمسنا عن قرب الحاجة إلى ذلك، كما أننا شاركنا الكثير من الطلبة والعوائل فرحة اختيار التخصص المناسب، وتعاطفنا مع الآخرين تجربة الرجوع من منتصف المشوار الدراسي أو نهايته إلى التفكير مجدداً في اختيارات دراسية أو مهنية أخرى.

الأمثلة في هذا الصدد كثيرة، طالب درس طب وانتقل إلى دراسة الاعلام، آخر درس الهندسة ومن ثم انتقل إلى علم النفس، وثالث درس في مجال الأعمال وانتقل إلى دراسة التربية، ورابع درس الحاسب الآلي ومن ثم انتقل إلى الاستشارات، نحن نعلم كما هو مؤلم هذا الانتقال من تخصص إلى آخر ومن وظيفة إلى أخرى، ولكنه ليس أكثر إيلاماً من البقاء مدى العمر في تخصص ليس بينك وبينه أي علاقة أو اهتمام…

يحدث هذا عندما لا يحصل الشخص على معلومات موضوعية وموثوقة عن نفسه، التخصصات، وسوق العمل، وعندما تُشوش عملية اتخاذ القرار بمؤثرات داخلية مثل: عدم وضوح الرؤية والقيم، أو مؤثرات خارجية مثل الأهل، الأصدقاء، الإعلام والصور النمطية الموضوعة حول بعض التخصصات أو حتى الانبهار ببعض النجوم رغبة في تقليدهم مما لا يتفق مع قدرات وتفرد كل شخص عن الآخر، إن عملية اختيار التخصص أو الوظيفة عملية تحتاج تأمل كاف مع كوتش محترف عبر سلسلة واختبار مصممة لذلك، ولكن مازال البعض لا يعطيها حقها من الاهتمام أو التركيز.

نعم هناك بوادر رائعة من بعض الجامعات والمراكز المهتمة بالشباب والتي تقدم ما يسمى باليوم المهني، المعرض المهني أو بعض الدورات وورش العمل، ونحن نشد على أيدي العاملين عليها، ولكن ما يميز الكوتشنج الوظيفي هو تقديم خدمة متكاملة للأفراد والشركات بطريقة خاصة وليست عامة، وذلك من خلال تقديم جلسات كوتشنج مهني، اختبارات تحديد الميول المهنية، بالإضافة إلى النظر إلى ما هو أبعد من التخصص والوظيفة إلى الرؤية والرسالة لكل فرد على حده أو مع مجموعة صغير لا تتجاوز 6 أشخاص.



 أسئلة وأجوبة:

1- ما هو الفرق بين الكوتشنج والتدريب؟


الكوتشنج: هو حوار أو (عملية) تطويرية مركزة على المستفيد وماذا يريد بصورة خاصة، وأيضا عملية مستمرة يتم تحديد إطارها الزمني الكوتش والعميل معاً، وتبدأ من يوم إلى سنة (حسب نوع البرنامج).

ويركز الكوتش على تمكين العميل للوصول إلى الاجابات والخيارات المناسبة من بيئته ومن داخل نفسه ليس عبر نقل معلومة ما أو تدريبه على مهارة ما كما يحدث في التدريب أو التدريس.

بينما التدريب يرتكز بصورة عامة على المدرب وقدرته على عرض ونقل المعلومة، المهارة، أو النظرية ذات العلاقة لمجموعة من المتدربين في سياق زمني ومكاني محدد ينتهي غالبا بانتهاء عملية التدريب، وعبر مادة وأنشطة تدريبية محددة ومعدة مسبقا من قبل مدرب المادة.


التدريب أحد الخيارات التطويرية ولكن ليس الخيار الوحيد ، كما يعتقد البعض، حيث إن هناك تحديات يواجهها الشخص تحتمل أكثر من احتمال وأكثر من اتجاه، ولا يمكن الإجابة عليها بإجابة واحدة محددة إلا بعد الاستماع، ومحاورة وإثارة أفكار الشخص من خلال أسئلة ونماذج الكوتشنج المصممة لذلك.

2- كيف تتم جلسات الكوتشنج؟

تتم جلسات الكوتشنج من خلال:
الحوار، المصاحبة، والتمكين باستخدام مهارات وصفات ونماذج الكوتشنج المختلفة.

توزع الجلسات في جدولة يتم الاتفاق عليها – يتخللها بعض الطلبات التحفيزية للتفكير أو بعض الاختبارات أو عمل أشياء محددة أو الإيميلات للتواصل والمتابعة.

أ) الكوتش:
الكوتش ليس مدرب أو أخصائي أو طبيب نفسي، وفي المقابل العميل ليس مريض أو يحتاج من يلقنه ماذا يعمل وكيف- على عكس ذلك، فالكوتش والعميل ينخرطان في علاقة راشد – إلى – راشد، ويعملان سويا كفريق متعاون، ولكل شخص مسؤولياته المحددة مسبقا والتي يتم مناقشتها مع الكوتش وذلك لتحديد أهداف واحتياجات العميل وكيف الوصول لها.

ب) هيكلة جلسات الكوتشنج:
كل جلسة أو مجموعة جلسات لها هيكل أو مراحل محددة يعيها الكوتش ويخبرها المستفيد للوصول إلى هدف البرنامج أو الجلسة.

ج) توفير الدعم والاهتمام.


د) طرح أسئلة تستثر التفكير والرؤية للموضوع من جوانب مختلفة، مع اعتبار العوامل المختلفة للوصول إلى افضل النتائج – بحول الله وقدرته-.

هـ) الأمان والسرية.

و) المرونة والاستجابة لاحتياجات العميل بما يحقق هدف برنامج أو جلسة الكوتشنج.

ز) الاحتفاء بهويتنا الإسلامية في تقديم جلسات الكوتشنج وذلك من خلال استحضارنا لأهمية الدعاء، صلاة الاستخارة، بذل الأسباب المشروعة، والتوكل على الله جل في علاه.


3- متى أحتاج جلسة أو برنامج كوتشنج؟

هناك أسباب مختلفة تدعو الفرد أو فريق العمل للتواصل والعمل مع كوتش محترف، مثل:

–  وجود تحدي أو عقبة ما.
–  هناك فجوة في المعرفة، المهارة، الموارد، الثقة.
–  رغبة في تسريع النتائج.
–  تحديد خطة حياتية (هدف) وكيفية الوصول إليها.
–  تحديد ومعرفة التخصص المناسب.
–  رفع الأداء الشخصي أو المهني.
–  اتخاذ قرار هام أو اختيار خيار بين مجموعة خيارات.
–  عدم الوضوح أو قلة الوعي بالذات والمستقبل.


ملحوظة: ما ذكر ليس إلا بعض الأسباب أو الأمثلة التي من أجلها تتم برامج الكوتشنج وجلساته مع المستفيدين، يمكنك أيضاً التواصل معنا عبر صفحة (اتصل بنا) لحجز جلستك التعريفية أو التحدث عن موضوع ما لم يذكر سابقاً، ونحن هنا لتحقق أعلى النتائج بإذن الله.

4- كيف اطلب (أحجز) جلستى أو برنامج الكوتشنج المناسب لي؟

بالتواصل معنا عبر صفحة (اتصل بنا) وطلب الخدمة، وترك رقم الهاتف بالصيغة الدولية، وسيتم التواصل معكم في أقرب وقت بمشيئة الله تعالى.

5- كم جلسة كوتشنج سأحتاج؟

يعتمد العدد على طبيعة المشكلة أو الهدف المطلوب من الجلسة، فبعد الجلسة الأولى قد يتم تحديد العدد بحسب رؤية الكوتش.

6- هل من الممكن العمل على أكثر من موضوع في نفس الجلسة؟

نحن ننصح بأن تكون كل جلسة كوتشنج عن موضوع واحد لكي تستطيع الحصول على أكثر استفادة ممكنة من الجلسة.

7- كيف أعرف إن كنت أحتاج كوتش أو مستشار؟

الفرق بين الكوتش والمستشار هو أن الكوتش مُمكّن، ولا يعطي حلول أو نصائح أو توجيه، بل يتفاعل مع العميل ليستنبط منه الحلول، ولأن كل فرد منّا لديه إبداع لا يعي باكتشافه إلا بوجود كوتش يساعده على ذلك. أما المستشار فهو يعطي من خبرته في الحياة حسب التخصص الذي لديه، وكما قيل: “ما خاب من استشار”، فأخذ المشورة من أهل المشورة يساعدك كثيرًا على تجاوز أزماتك والتعايش معها بطريقة أوعى وأفضل..

8- هل إرسال الطلب من الموقع يؤكد الجلسة؟

لا. سنقوم بالتواصل معك لتنسيق الوقت والتاريخ للجلسة بينك وبين الكوتش. الجلسة ستتأكد بعد دفع المبلغ كامل لها أولاً.

8- كم تكلفة الجلسة الواحدة؟ وكم مدتها من الوقت؟

الجلسة الواحدة سعرها 94 دولارا أمريكيا / 84 يورو / 350 ريالا سعوديا – ومدتها ساعة واحدة.

9- كيف يمكنني دفع مبلغ الجلسة؟

عندما نتواصل معك سنقوم بإعطائك طرق الدفع المتاحة وتفاصيل كل طريقة، حالياً أفضل وأضمن طريقة هي الإيداع أو التحويل البنكي.

10- هل من الممكن أن ألغي الجلسة بعد دفع المبلغ؟

نعم، يمكن إلغاء الجلسة والمطالبة باسترجاع المبلغ في مدة لا تقل عن 48 ساعة من موعد الجلسة، أو يمكنك استخدام المبلغ في جلسة أخرى أو خدمة أخرى في مدة لا تقل عن 12 ساعة من موعد الجلسة.

11- هل من الممكن تغيير موعدي قبل الجلسة؟

نعم، لكن رجاءً تواصل معنا في ما لا يقل عن 24 ساعة قبل الموعد لكي يتسع الوقت لنتواصل مع الكوتش وننسق جلسة أخرى بديلة.

آخر فعاليات الأكاديمية:

  • سارعوا بالتسجيل في دوراتنا القادمة عن بعد عبر الواتساب والتلجرام: مدرب الفراسة – علاج جميع أنواع الحساسية – دورات إزالة المشاعر والعواطف والآلام والصدمات للدول الإسلامية المنكوبة (مجانا)… اضغط هنا للمزيد…
  • يمكننا تشخيص حالتك وعمل جلسات الرقية الشرعية عن بعد: اضغط هنا للمزيد…
  • نقدم لكم أكثر من 70 دورة في الطب البديل والتنمية البشرية عن بعد: اضغط هنا للمزيد…